herd of horse green grass field

العاديات ضبحا

يقول الكهنوت في معابده لجموع العوام أن القرآن هو أبلغ الكلام وافصح القول. فيؤمنون غيبا بأن القرآن هو قمة البلاغة ومنتهى الفصاحة. يؤمنون إيمانا غيبيا اعمى بذلك دون أن يعرفوا ما هي البلاغة؟ وما هي قواعدها؟ ودون أن يعرفوا كيفية التمييز بين الكلام البليغ والكلام غير البليغ؟ لا يعرفون شيئا عن البلاغة ولكنهم يؤمنون بما قيل لهم دون تفكير.

البلاغة أن يتم إيصال المعنى المراد بأبين العبارات وأوضح الكلمات دون أن تحدث لبسا في المعنى وغموضا في الفهم.

الكلام الذي يلا يمكن فهمه ليس بليغا بل هو أردأ الكلام من ناحية البلاغة والفصاحة.

الكلام الفضفاض المطاطي حمال الأوجه هو الأردأ في عالم البلاغة.

إذا قلت عن كلام غير مفهوم ليس فقط لك بل لأهل الاختصاص في التأويل أنه بليغ فأنت مختل الفهم أساسا.

كل الذين يرطنون ببلاغة القرآن دجالون. وهم إما أناس تعرف قواعد البلاغة ومع ذلك تغالط وتمارس الدجل بنسبتها إلى كلام مختل بلاغيا وإما جهلة يجادلون لغرض الجدل وهم لا يعرفون إعراب جملة واحدة ولا نظم بيت شعر واحد ولا يميزون بين التركيب التعبيري الصحيح من غيره ولا يفرقون بين الدارجة والفصحى وأحيانا لا يفرقون بين الذال والزاي.

جمل قصيرة لاهثة متزاحمة

ما هي يا ترى مواطن البلاغة في المقطوعة السجعية التالية:

وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحًا (1) فَالْمُورِيَاتِ قَدْحًا (2) فَالْمُغِيرَاتِ صُبْحًا (3) فَأَثَرْنَ بِهِ نَقْعًا (4) فَوَسَطْنَ بِهِ جَمْعًا (5)

شعر المتنبي أبلغ آلاف المرات من هذه الأهازيج غير المفهومة. شعر نزار أبلغ ملايين المرات من هذه التمتمات والطلاسم.

منذ 1400 عام وأتباع محمد مختلفون في معنى هذه المقطوعة. لم يفهموها. لم يفهمها المسلمون الأوائل والعربية لغتهم الأم فهل تعتقدون أن كهنة اليوم الذين يتعلمون العربية كلغة ثانية في المدرسة ولو قرأت عليهم قصيدة لامرئ القيس لا يعرفون ما تقول هم من سوف يفهمها؟

هذا كلام نيولوجيزمي ذهاني غير قابل للفهم اساسا.

لا يفهمونها ومع ذلك يؤمنون أنها قمة البلاغة. كيف تستنتج بلاغة كلام لا تفهمه إذن؟ قمة المسخرة والمهزلة.

البلاغة لا يمكن أن تقيم إلا من كلام مفهوم واضح المعاني فصيح مبين وليس من تمتمات لا معنى لها.

الإشارة إلى غير موجود

دعونا نبدأ من السجعيتين 4 و 5 ثم نعود للبقية. يقول الساجع فأثرن به نقعا فوسطن جمعا.

نلاحظ وجود ضمير هنا. به. بمن يا ترى. أثرن بمن نقعا؟ ووسطن بمن جمعا؟ على من يعود هذا الضمير.

لا شيء. هذه إشارة إلى غير موجود. من بداية السورة حتى هذه السجعيات لا يوجد شيء تصح الإشارة إليه. الإشارة إلى غير موجود هي شذوذ لغوي ذهاني يستخدم كمؤشر حيوي لتشخيص الحالات الذهانية. وتسمى علميا بــــ

Vague/missing references

وقد احتار أهل التأويل منذ البدء في هذا الاستخدام الغريب للضمير. ويكفيك أن تجول قليلا في كتاب تفسير واحد لترى كمية الحيرة والاختلاف.

فمنهم من يقول يقصد به القوم يتوسطون القوم. ومنهم من يقول يقصد به الغبار. تخمينات في محاولة لإعطاء معنى عقلاني للكلام الغريب.

والإشارة إلى غير موجود علامة شائعة في الاضطرابات الذهانية حيث يعاني الذهاني من ضلالة إذاعة الأفكار ويعتقد أن الآخرين يدركون ما يفكر به وبالتالي لا داعي لذكره وتوضيحه.

وقد وردت مواضع كثيرة في سجعيات القرآن تحتوي على هذه العلامة كقوله في سجعية أخرى:

فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجًا يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (11)

حيث قال يذرؤكم فيه فأشار إلى غير موجود. فلا أحد يدري على من تعود الهاء. فيه في ماذا؟ في ماذا يذرؤكم؟

اضطر أهل التأويل إلى تخمين أي شيء. أي شيء لإعطاء العبارة معنى معقولا.

لم يكن يعرف أهل التأويل ان القائل مضطرب ذهاني. كانوا يظنون أن القائل هو خالق الكون الذييؤلف سجعا لا يفهمه أحد. يا للهول كيف تم تقزيم الخالق في الأديان إلى مؤلف سجع وأهازيج رعاة. لا يملك أهل التأويل ايضا القدرة العلمية لمعرفة الشذوذ اللغوي الذهاني.

العاديات ضبحا

سورة العاديات مثال واضح على الرابط الجرسي في جمل قصيرة سريعة لاهثة راكضة. إنها علامة ضغط الكلام وتقافز الأفكار التي تحدث في الاضطرابات ثنائية القطب وفي اضطرابات أخرى.

جمل سجعية تحرص على الوزن والقافية دون أن يكون لها معنى. العاديات ضبحا.

ماذا تفيد هذه الجملة. وماذا تعني. وكيف العاديات ضبحا؟ وما هو الضبح؟

واختلف أهل التأويل اختلافا شديدا في معنى ضبحا. واضطروا لتخمين المعنى. لكنهم يؤمنون ببلاغتها رغم عدم فهمهم لمعناها؟ ولا ندري كيف يتم استنتاج بلاغة كلام دون أن يفهم معناه؟ الديم ظلام مطيق على العقل من حيثما اتجهت.

سأعطيكم فقط لمحة من محاولات أتباع محمد عبر العصور إيجاد معنى لهذه الجملة اللاهثة النيولوجيزمية التي لا معنى لها في الاساس ولا فائدة منها:

اقتبس من تفسير ابن جرير ما يلي:

اختلف أهل التأويل في تأويل قوله:( وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحًا ) فقال بعضهم: عُني بالعاديات ضبحا: الخيل التي تعدو. وزعم غير ابن عباس أنها الإبل ثنا جرير، عن مُغيرة، عن إبراهيم، عن عبد الله( وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحًا ) قال: هي الإبل إذا ضبحت تنفست.

وحدثني الحارث، قال: ثنا الحسن، قال: ثنا ورقاء، جميعا عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد، في قول الله:( وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحًا ) قال: قال ابن مسعود: هو في الحج.

لاحظوا أنهم يخمنون فقط. بما أنها عاديات إذن هي شيء يعدو غذن يمكن أن تكون الخيل ويمكن أن تكون الإبل.

ضبحا

أما كيف تعدو ضبحا؟ وما هو الضبح؟ فقد اختلفوا فيه بدرجة أشد. ضبحا كلمة وحشية. كلمة غير مستخدمة بكثرة. ولم ترد في القرآن إلا هنا. الارجح انها كلمة نيولوجيزمية اخترعها محمد. وحاول أهل التأويل إيجاد مخرج.

ورغم أنه لا فائدة لهم من إضاعة الوقت على تفسير عبارت لا فائدة منها ولا قيمة مثل العاديات ضبحا فالموريات قدحا فهي كلام عجين مرطون لا يفيد بشيء ألا أنهم كانوا يؤمنون أنه كلام خالق المجرات.

ذهب بعضهم إلى أن ضبحا تعني صوت الفرس. إذن كيف العاديات ضبحا؟ هل تعني العاديات صوتا؟ العاديات حمحمة؟ العاديات صهيلا؟ العبارة لا تصلح. لا يصلح تركيب العاديات مع ضبحا.

بعضهم قال الضبح هو الحريق. وبعضهم قال الضبح هو أن تمد أضباعها حين تعدو. يعني طريقة خاصة في الجري؟ كيف طريقة خاصة وجري الفرس هو جري الفرس؟ هذا إذا سلمنا أن العاديات هي الخيل. لأن الكلام غامض ويمكنها أن تكون أي شيء.

فالموريات قدحا

مرة أخرى جملة لاهثة من أجل السجع. لا نعرف ماذا يقصد بالموريات ولا قدحا. ولا ندري ما الذي استفاده الناس من هذه الجملة الفارغة من اي معنى. لكنهم يؤمنون أنها منتهى البلاغة. وأنها من تأليف الله – الموريات قدحا.

اختلاف المؤولين في معناه أشد من اختلافهم في العاديات ضبحا. وذلك لغموضها الشديد. فمرة يقولون هي الخيل تقدح النار عند جريها؟ ولكنهم يتداركون أن هذا ليس أمرا شائعا بل نادر أن تقدح الخيل النار عند عدوها. فيعودون ويقولون أن ركاب الخيل يوقدون النار عند عودتهم من الغارة. وهكذا تخمين في تخمين وعجين في طحين.

سجعيات ذهانية لا معنى لها ولا فائدة منها ولو حذفت من القرآن فلن يحدث شيء ولن يتاثر شيء. وجودها كعدمها. مجرد أهازيج رعاة غنم لا غير.

شارك الآن إن لم تكن قد فعلت من قبل في إحصائية اللادينيين

إحصائية اللادينيين في الموقع

نزل الجزء الثاني من ذهان النبوة مجانا


التبرع للموقع


اضغط أدناه إذا أحببت التبرع للموقع عبر الباي بال او بطاقة الاعتماد


Donate Button with Credit Cards

إصدارات الصفحة

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: