gray scale photo of trees

طوفان نوح

تميز القصص الديني في العهدين القديم والجديد والقرآن باللامنطقية الشديدة والبصمة الذهانية. ونجده يتعامل مع المستمع وكأنه ساذج أو متخلف عقليا. فعلى سبيل المثال في قصة موت سليمان القرآنية تجد أن المقربين من سليمان يعاملون كقطيع من الأغبياء المتخلفين عقليا حيث يقف سليمان ميتا على العصا ولا ينتبهون لما حدث وكأن سليمان لم يكن يحييهم ويتكلم معهم ولم يكن يصدر الأوامر ويطلب الطلبات ولم يكن ينظم شؤون الدولة ولم يكن يذهب للحمام ولم يكن ياكل ويشرب وكأنه في حياته كان فقط يقف مثل الصنم لا يتحرك ولذلك لم يلاحظوا أي فرق. وإلى جانب هذه السذاجة القصصية الشديدة تبرز ذهانية المعتقد ولا عقلانية المؤلف. فالميت لا يستطيع أن يقبض على العصا ولا يستطيع جعل عضلاته تتقلص وتحمله ولن يقف لا على عصا ولا على عشرين عصا. مجرد اعتقاد مؤلف القرآن أن الميت يمكنه أن يقف فقط يحتاج لعصا تسنده دليل كاف على اضطرابه العقلي لا يحتاج أي شيء آخر.

وقصة طوفان نوج هي إحد القصص الخرافية التي نقلها القرآن عن التوراة. وإذا تتبعنا هذه القصة نجد أحبار اليهود أخذوها من الفلوكلور الشعبي القديم لبلاد الرافدين إبان السبي البابلي وكيفوها لتناسب إلههم الابراهيمي حتى جاء محمد فاعتنقها منهم كما وردت
وسنرى لاحقا أن طوفان نوح خطأ علمي يكفي بمفرده لاثبات بشرية الديانات الابراهيمية

أصل الاسطورة

كشف علم الآثار عن أصل أسطورة الطوفان في آثار العراق القديم قبل ظهور التوراة بمئات السنين. ويتضح كيف تم    تحوير بعض الأحداث من قبل اليهود لتناسب أسطورة الإله الابراهيمي يهودية الابتكار
وردت اسطور الطفوان العظيم في ملحمة اتراهاسيس كما وردت في ملحمة جيلجامش البابلية وفي ايريدو جينيسيس السومرية

ملحمة اترهاسيس

تقول الاسطورة أن الإله أنليل انزعج من الضجة الصادرة من عالم البشر وقرر إغراقهم جميعا.أشفق الإله انكي (ويعرف ايضا بــ إيا) على عبده المطيع اتراهاسيس وتعني الرجل الحكيم فقام بتحذيره وأمره ببناء سفينة له ولأهله ونصحه أن ياخذ زوجا من كل الكائنات على الأرض لينقذها.

وبعد مسح البشر من الوجود نزل اترهاسيس من سفينته بعد أن رست وقدم الاضاحي للآلهة وغضب انليل في بداية الأمر من انكي لسماحه لأحد البشر بالنجاة.

يتفق الآلهة في نهاية الأمر على أخذ ارتاهاسيس إلى الجنة والابقاء على البشر مع وجود معاناة من أمراض وعقم وحروب ووفاة مبكرة للأطفال وهكذا

The flood came out…No one could see anyone else

They could not be recognized in the catastrophe

The Flood roared like a bull

Like a wild ass screaming, the winds howled

The darkness was total, there was no sun. (Tablet III,Dalley 31)

من ملحمة اترهاسيس

وكما يبدو أن الاسطورة نشأت بسبب فيضانات دجلة والفرات ومحاولة الانسان البدائي تفسير هذه الظاهرة.

اعتناق الديانات الابراهيمية لها يوضح لنا كيف تطور الكهنوت من معابد وثنية متعددة الأوثان إلى ديانات ابراهيمية ذات وثن واحد مخفي لكن الاساس ظل نفس الأساس : الاعتماد على الجهل وتقديس قصص فولكلوري المنشأ واختراع كائنات غيبية لملئ الفجوات

وأسطورة الطوفان في ملحمة جيلجاميش لا تختلف كثيرا عنها في اتراهاسيس:

يروي اللَّوح الحادي عشر من ملحمة جلجامش قصة نزول البطل إلى العالم السفلي ليلتقي بالرجل الصالح الذي منحته الآلهة الخلود ، واسمه أوت نابيشتيم (Ut-Naphistum)

، ليقف منه على السر الذي يُمكِّنه من التغلب على الموت . ويَروي له هذا الرجل كيف منحته الآلهة الخلود بفضل صلاحه واختيار الإله إيا (هو ايضا انكي) له لينجو من الطوفان ويُنقِذ سلالات الأحياء في الفلك بعدما قرّر كبير الآلهة إنليل القضاء على الخليقة بالماء . تقول الميثولوجيا : (يا إنليل ، يا أحكم الآلهة ، كيف لم تتمهّل ولم تستشر ؟ لِمَ تسرّعت وأحدثت الطوفان ؟ كان الأجدر بك أن تُعاقِب الخاطىء على خطيئته وتحمل من تخطّى الحد بوزره ، وتعاقِب فلا تتمادى لئلّا يتمادى الشرّير في الشر ، ولا الكل تأخذ بجريرة البعض . ليتك بدلًا من الطوفان ، سلّطت السّباع ، وليتك بدلًا من الطوفان ، سلّطت الذئاب ، أو ليتك جلبت القحط أو أطلقت الوباء ، والطاعون بدلًا من الطوفان لتأديب البشر . ودونًا عن كل البشر ، اختار الإله الحكيم إيا الرجل الصالح أوت نابيشتيم فناداه من كوخه وقال له : قوّض بيتك وانشد الحياة . تخلّ عن كل ما تملك وانج بحياتك ، وابن لك فلكًا ، واحمل في الفلك بذرة كلّ ذي حياة ، والفلك الذي ستبنيه يجب أن تضبط مقاساته وتختمه . فبنيت الفلك وختمته ، فحشوت ما بين ألواحه بست شارات من القار وثلاث شارات من القطران وجعلت علوّ جدران الفلك 120 ذراعًا وطول كل جانب من جوانب سطحه 120 ذراعًا وجعلت فيه ستّة طوابق غير السطح وقَسمت كل طابق تسعة أقسام ، واكتمل بناء الفلك في اليوم السابع . وحل أجل الموعد المعيَّن . وضَرَبَ لي الإله موعدًا معيَّنًا بقوله : حينما يَنزل الموكل بالعواصف في المساء مطر الهلاك ، أُدخل الفُلك وأغلق بابك . وحملت في الفلك كل ما كان عندي من المخلوقات الحيّة . أركبت في السفينة جميع أهلي ، وأركبت فيها حيوان الحقل وحيوان البر . وتطلّعت إلى الجو فكان مكفهرًّا مخيفًا ، فدَخلت الفلك وأغلقت بابي . وفي الليل أنزل الموكل بالعاصفة مطرًا مُهلكًا . ولما ظهرت أضواء السحر علت من الأفق البعيد غمامة مظلمة . ومن قلب الغمامة أرعد الإله أدد ، ونزع الإله إيركال أعمدة العالم السفلي ، وأعقبه الإله ننورتا الذي هَدَمَ سدود العالم السفلي . زَلزلت رعود الإله أدد السماء وحولت كل نور إلى ظلام وتحطمت الأرض كما تتهشّم الجرّة وارتفعت المياه حتى غطّت قِمَم الجبال ، وانتحبت الإلهة عشتار بصوتها الشّجيّ تندب البشر : واحسرتاه لقد عادت أيام الفوضى الأولى وعاد البشر إلى طين . ومضت ستّة أيام وسبع أمسيات ولم تزل زوابع الطوفان تَعصف . ولما حلّ اليوم السابع خفّت شدّة الزوابع وهدا البحر وسكنت العواصف . وغيّض عباب الطوفان وتَطلّعت فوجَدْت السكون في كل مكان وكل البشر قد عادوا إلى طين . فتحت كوّة طاقتي ، فسقط النور على وجهي . سَجدت واخذت أبكي ، وانهمرت الدموع على وجهي ، واستقر الفلك على جبل نصير ، وأمسكت صخور الجبل بخشب الفلك فلم تَدعه يجري . وفي اليوم السابع أخرجت حمامة فأطلقتها ، لكنها عادت لأنها لم تجد موضِعًا تحطّ فيه ، فأخرجت السُّنونو وأطلقته ، لكنه عاد لأنه لم يجد موضعا يحطّ فيه . فأخرجت غرابا وأطلقته فذهب ولم يعد إذ وجد المياه قد انحسرت فأكل وحام وحطّ ولم يعد . آنذاك أخرجت كل من بالفلك وكل ما كان به ، وقدمت قربانًا للآلهة ، وسكبت ماء مقدّسًا على قمّة الجبل ، وأقمت سبعة قدور للقرابين وكدّست تحتها القصب وخشب الأرز والآس ، فتنسّم الآلهة شذاها وتنسّموا عرفها الطيّب .

الخطأ العلمي

قَالَ سَآوِي إلَى جَبلٍ يَعْصِمُني مِنَ الماءِ قَالَ لَا عاصمَ اليومَ مِنْ أمْرِ الله…43

طوفان القرآن كما نرى غطى قمم الجبال ولم ينج منه أحد من البشر على الارض ( لا عاصم لهم) إلا من في السفينة

ولو تأملنا القصص بموضوعية وحيادية وبتفكير تحليلي سنجد سذاجة وذهانية مؤلفها وجهله ايضا بما سيحدث لو كانت الواقعة حقيقية

في طوفان نوح المطر هطل على سطح كرة هي الارض وليس في إناء يقوم بتجميع الماء.

لكي يرتفع منسوب المياه الى 5 أمتار يجب ان يتوزع اولا على جميع نقاط سطح هذه الكرة بالتساوي. منسوب 5 امتار ليس مثل منسوب 5 سم. وكلما زادت الحاجة لمنسوب أعلى يزداد لزوم توزيع الماء بالتساوي على كل نقاط الكرة السطحية

ولكي يصل الى مستوى الجبال يجب ايضا ان يتوزع بالتساوي ويصل لنفس المستوى تقريبا في كل نقاط سطحها.

ولكي لا يكون ابن نوح قادرا على الاعتصام بالجبل ولكي لا تصطدم السفينة بالصخور وتتحطم ولأنه عندما اقعلت السماء وابتلعت الارض الماء وغاض الماء اي انخفض رست السفينة على جبل الجودي, من اجل كل هذا فطوفان محمد بلغ أعلى من مستوى الجبال.

لنحسب معا كمية الماء اللازم لتغمر جبلا بارتفاع 1500 متر فقط. لن نذهب للهملايا لنقول 8000 متر. بل جبل صغير جدا. او لنقل مجرد تلة.

كمية الماء اللازمة لذلك تساوي مساحة السطح في الارتفاع

نحن نغمر جبلا على سطح كرة ويجب ان يتوزع الماء بالتساوي ويرتفع انشا انشا في كل سطح الكرة حتى يغمر الجبل

4*(pi)*(r^2)*(h)

h

هو الارتفاع المطلوب.

r

 نصف قطر الكرة

7.651*10^8 كيلومتر مكعب من الماء

اي ما يقارب نصف كمية المياه الموجودة حاليا على الارض.

استخدم الحاسبة التالية بادخال قيم مختلفة لمستوى الارتفاع المطلوب لاغراق الناس لترى كمية الماء المطلوب لاتمام ذلك على الارض

كمية الماء اللازم لغمر الارض للوصل الى ارتفاع معين






إما أن نصف المحيطات تبخرت لتعود مطرا وتكون هذا الطوفان الخرافي واما انه تمت اضافة كمية من الماء تعادل ما كان موجودا وقتها. وكلا الأمرين خاطئ اركيولوجيا

لا يمكن تبخير نصف مياه المحيط بظروف الارض المناخية التي سادت منذ تكون الأرض بشكلها الحديث القابل للحياة إلى يومنا. ولو تم اضافة كمية من الماء تعادل ما كان موجودا فلن تتبقى يابسة على الاطلاق

هناك دورة مياه في الطبيعة. المطر يسقط لان مياه المحيطات والبحار تتبخر ثم تعود مطرا.

اعلى تسونامي معروف حدث كان عام 1958 في خليج لوتايا وبلغت اعلى نقطة وصلها فوق مستوى سطح البحر 500 متر وللحظات معدودة ومساحة لم تتجاوز 15 كم مربع اقتصرت على الساحل المحاذي للخليج ولم تسجل اي وفيات بسبب ذلك واقتصر الضرر على الاشجار.والتسونامي لا يحدث بسقوط المطر من السماء وفتح أبواب السماء بماء منهمر كما توهم الساجع بل بزلزال في المحيط يزيح كمية عالية من الماء من ارتفاع عالي جدا. 

حسنا…ماذا لو كان قوم نوح يعيشون على ساحل البحر ولا يحتاج نوح اكثر من عشرة امتار ارتفاع عن سطح البحر؟؟

ستكون كمية المطر المطلوبة:

5100644719097882 مترا مكعبا

رقم مستحيل مرة اخرى للاسباب السابقة 

وماذا لو كانوا يعيشون في منطقة تبعد عن سطح البحر وترتفع مقدار مائة متر؟ 

سيحتاج نوح الى طوفان يرفع مستوى مياه البحر الى 100 متر اولا اي يغطي كل الكرة الارضية قبل ان يبدأ مستوى المياه بالارتفاع لديهم

يجب على مستوى المياه ان يرتفع اولا بمقدار 100 متر وما زالوا في أمان. وكمية الماء اللازم مستحيلة. يمكنك أن ترى ذلك من الحاسبة أعلاه

هذا فقط على ارتفاع 100 متر. فكيف بمدن ترتفع 1000 متر و2000 متر وكيف بجبال تصل الى 8000 متر؟

وهكذا نجد أن القصة خرافية ولا يمكن عقلنتها. ومثل هذه القصص يمتلئ بها الفولكلور الشعبي وألف ليلة وليلة وكليلة ودمنة ولكنها لا تحدث في الواقع

ما حدث على الأرجح كان فيضانا لدجلة والفرات أحدث دمارا وبعض الوفيات فنسبته معابد الكهانة القديمة لغضب الآلهة ثم تم تضخيم القصة عبر السنين حتى وصلت لأحبار اليهود خلال السبي البابلي لينسبوها للإله العبراني بدورهم ثم بالنسخ واللصق وصلت لمن بعدهم عن طريق بحيرى وورقة ويهود المدينة ويهود اليمن والمسيحيين ايضا.

وقيل يا أرض ابلعي ماءك ويا سماء أقلعي

هكذا ظن الساجع أن  الأمر سينتهي والمياه ستبتلع. وهذا ايضا غير ممكن علميا. ارتفاع الماء لمستوى الجبال يعني أنه توزع على كل سطح الارض بهذا المستوى المرتفع. وبالتالي ستكون اليابسة مغمورة بالمياه تماما مثلما قيعان البحار الآن مغمورة تحت الماء وقيعان المحيطات مغمورة تحت الماء. لن يتم بلع المياه هكذا ببساطة. ولن يغيض الماء كما توهم الساجع لترسو سفين اتراهاسيس أو نوح. سيصبح مستوى البحر اعلى من قيمته بعدة كيلومترات وستظل السابسة مغمورة تحت الماء ولأن الماء لا يفلت من جاذبية الأرض وطاقة حركة جزيء الماء المتبخر لا تمكنه من الافلات خارج الارض مثل الهيدروجين والهليوم مثلا فأنه يعود الى الارض على شكل مطر مما يحافظ على مستوى سطح البحار والمحيطات ويجعل رسو الفسينة على الجودي أمرا مستحيلا.

وتبقى القصة خرافية لا يمكنها أن تحدث إلا في فولكلور العراق القديم وألف ليلة وليلة والتوراة والقرآن.

شارك الآن إن لم تكن قد فعلت من قبل في إحصائية اللادينيين

إحصائية اللادينيين في الموقع

نزل الجزء الثاني من ذهان النبوة مجانا

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: